حقيبة التسوق ()

لا شك بأن الجميع يعلم أن تغذية الطفل أساسية للنمو ولتقوية المناعة وحمايته من الأمراض.
وسواءً اخترتِ الرضاعة الطبيعية أو الصناعية لتغذية طفلك، نحن هنا لمساعدتك على جعل وقت الرضاعة لطفلك، روتينًا سهلا لك ولطفلك.

اتّبعي دليلنا لتتعرفي على نصائحنا لأروع تجربة رضاعة لطفلك.

Baby Feeding Basics

أساسيات تغذية الطفل

  • حديثي الولادة

    يجب تغذية الطفل حديث الولادة كل ساعتان – 3 ساعات. قد تبدو لك تلك الفترات كثيرة، ولكن في الأيام الأولى (أول 3 - 4 أيام) تكون مدة الرضاعة قصيرة جدا.

  • بعد أسبوعان

    بالنسبة للرضاعة الطبيعية وبعد الحصول على إدرار حليب كافٍ، ستكون فترات الرضاعة متباعدة، تقريبا 3 - 4 ساعات بين كل رضعة.

  • بعد ثلاثة أشهر

    مع الوقت، سيتمكن طفلك من إبقاء كمية أوفر من الحليب في معدته ولمدة أطول. وفترة الرضاعة في النهار ستتباعد 4 ساعات بين كل رضعة، ورضعة واحدة أثناء الليل.

Baby Feeding Basics

يعد حليب الأم أفضل طعام للطفل الرضيع، خاصة في مراحله العمرية الأولى، حيث يحتوي الحليب على مزيج من الأجسام المضادة والعناصر الغذائية التي تزود الطفل بالفوائد الصحية، بالإضافة إلى تقوية جهازه المناعي ومكافحة الأمراض، خاصة خلال السنوات الأولى.

  • اختاري وضعية مريحة

    اجلسي على كرسي مريح وداعم، وأضيفي وسادة أسفل طفلك، ليكن أقرب إليك وبارتفاع مناسب.

  • البدء بالرضاعة

    اجلسي على كرسي مريح وداعم، وأضيفي وسادة أسفل طفلك، ليكن أقرب إليك وبارتفاع مناسب. ضعي الشفة العليا لطفلك في حلمة الثدي - وهذا يمكن أن يجعل طفلك يتحرك تلقائيًا لالتقاطها. إذا كان طفلك لا يستطيع فتح فمه على نطاق واسع بما فيه الكفاية، فاضغطي على ثديك وحرّكيه قليلًا – هذه الخطوة تسّهل للطفل الإمساك بالحلمة.

  • الحصول على الحليب

    تدريجيًا سيتمكن طفلك من الرضاعة بشكل أفضل وأخذ حليب بكمية أكبر، لتصبح الوجبة مشبعة أكثر.

  • تغيير جهة الرضاعة

    عندما يبطئ طفلك أثناء الرضاعة، استخدمي إصبعك لتحريك شفتيه، هذه الخطوة تعمل على تحفيز الطفل لمعاودة الرضاعة مجددًا. احملي طفلك ثم انقليه إلى الثدي الآخر، قد يكون الطفل ما زال جائعا. عندما يتوقف الطفل عن شرب الحليب، فاعلمي أن الطفل قد أخذ حاجته من الحليب.

اخترنا لك من هذه المنتجات...

Baby Feeding Basics

من إحدى فوائد تغذية الطفل باستخدام زجاجة الرضاعة، أنّ أي من أفراد العائلة يمكنه مساعدتك في ذلك. بعض الأمهات يساورها القلق في حال اللجوء إلى الرضاعة الصناعية وخوفهم من أن ذلك قد يؤثر سلبيا على خلق الرابط والتواصل بين الأم وطفلها في غياب الرضاعة الطبيعية. ولكن نود أن نطمئنك بأن التفاعل، التواصل والقرب من طفلك بالإضافة إلى صوتك، كلها عوامل تؤدي إلى تقوية الرابط بينك وبين طفلك.

  • حرارة الحليب

    مع الرضاعة الطبيعية، درجة الحليب تكون دائمًا مثالية تماما كيف يجب أن يأخذها الطفل. أما عند الرضاعة الصناعية، يمكنك فحص درجة الحليب من الزجاجة، برش القليل على رسغك – يجب أن تكون الحرارة دافئة، ليست ساخنة أو باردة.

  • الرضاعة باستخدام زجاجة الحليب

    اختاري الجلوس بوضعية مريحة. احملي طفلك وضعيه على ذراعك في زاوية 45 درجة. احرصي على أن تكون الزجاجة موجهة بزاوية مائلة، ذلك سيجعل حلمة الزجاجة مليئة بالحليب دائما.

  • خروج الغاز "التكريع"

    الهواء المحبوس أو المبتلع أثناء الرضاعة يؤدي إلى شعور الطفل بالشبع المبكّر. وبالتالي طرد الغازات "عملية التكريع للطفل" ضرورية جدا لإخراج الهواء. أسهل خطوة من تقليل حدوث ذلك، عند استخدام زجاجة الرضاعة بزاوية مائلة والحرص على أن يكون رأس الطفل في مستوى أعلى من باقي جسمه.

اخترنا لك من هذه المنتجات...

كراسي للأطفال

كما تعلمين، ينمو الأطفال بشكل متفاوت، ولكن ننصحك باستعمال كرسي الأطفال للتغذية من عمر 6 أشهر ولغاية 3 سنوات.
ومن المهم مراعاة بعض الميزات عند اختيار كرسي الأطفال، وبالأخص قابلية الكرسي للتعديل لعدّة وضعيات، بالإضافة إلى أحزمة للحفاظ على طفلك في مكانه ومنعه من الانزلاق من الكرسي.

أما بالنسبة للمقاعد الداعمة (بيبي بد) فهي للمرحلة العمرية التالية! مقاعد بيبي بد الداعمة مثالية لعمر الفطام وليتمكن طفلك من مشاركتكم على مائدة الطعام. طفلك سيتمتع بوقته أثناء الطعام، الجلوس واللعب.

جربوها الأهل وأحبوها